الرائد نت
كلمة العددمجلة الرائدعوائق السنين تفّلها الأيام
gfhsg2ddddd2222hyy

عوائق السنين تفّلها الأيام

 

إن حروفنا تعاني القيد مثل حرياتنا.. فإذا كتبناها بدت كأنها مقيدة بوثاق من حديد.. ليس استمراءً للقهر بل لأن الظلم الذي تمارسه الحكومات ضد شعوبها يخرج من منظومة واحدة هي منظومة (الفكر البراغماتي) تحرسه ترسانة حديدية وهي متماثلة في مضامينها في كل بلاد المسلمين وإن تلوّنت بعض أشكالها فلا تعدو أن تكون في سياق تشتيت البقية الذهنية للجهد الرافض للظلم ومنظومته.

وهاهو الحراك الشعبي في العراق يقضي عامه الأول عبر سلسلة من المواقف والبطولات والعقبات والتهديدات والبصائر والبشائر ليضيف إلى تاريخ الشعوب المعاصرة صفحة عراقية جديدة مدبجة بدماء زكية قتلت ظلماً وبهتاناً لأنها رفعت صوتها بالحق.. وقد سطر الحراك العراقي على مدى عام بطولات ومواقف لو كانت في زمن الامانة لكانت سفراً خالداً تروى حكاياته للاجيال فيقال كان هناك رجال رفضوا الظلم فوقفوا بوجه الباطل بصدور عارية وبقلوب عامرة بالايمان..

وقد أثبت الحراك العراقي بحضاريته ورقيه وسمو أهدافه ونبل مقاصده انه حراك ضد الظلم والعنصرية كما أثبت أن الأزمات التي تعمل على صنعها منظومات البغي والفساد يمكن أن تفل بأيام تشبه أيام الحراك وإن وعد الله لقريب.

وفي المقاييس المنصفة إن الحراك حقق انتصاراً مذهلاً وهو يطالب باحترام حقوق الانسان ورفع الظلم واعادة الحقوق المغتصبة الى اصحابها.. واليوم رضي من رضي وأبى من أبى، الحراك هو النصر.. فهنيئاً للحراك عاماً من النصر.

اترك رد

فيديو

مؤسسة الرائد الثقافية

الرائد نت
موسوعة إليكترونيّة شاملة ومحدّثة بطريقة تغني الزائر بكافة المعلومات المرتبطة بالواقع العراقي

تواصل معنا

تواصل مع مؤسسة الرائد الثقافية

العراق - بغداد

+9647801988624 +9647707596529

info@alraeed.net

العودة الى الاعلى