الرائد نت
مجلة الرائدنبض العراقالفيسبوك الراعي الرسمي لها.. اكبر عملية تسريب أسئلة للصفوف المنتهية
as2711

الفيسبوك الراعي الرسمي لها.. اكبر عملية تسريب أسئلة للصفوف المنتهية

 

اتصل زميله في الصف صباح يوم امتحان مادة اللغة العربية، وعلى غير عادته  الساعة 6:30، وابلغه بفتح حسابه على  الفيسبوك بسرعة ولم يوضح له السبب, عندها قام احمد الطالب في السادس الإعدادي بفتح صفحته الشخصية ليتفاجأ برسالة من صديقه فيها صورة لـ”نسخة أسئلة مسربة” المادة المقررة في امتحانه لذات اليوم، عندها بادر بحلها ولم يكتفِ بذلك بل عمد إلى إرسالها إلى زملاءه في المدرسة، رغم عدم يقينه النهائي بأنها الأسئلة الحقيقية.

وأثناء الإمتحان تم توزيع الأسئلة ففوجئ احمد بأن الأسئلة كانت مطابقة للنسخة المسربة التي وصلته، بل وكانت نسبة المطابقة 100%.

هذه القصة ليست من نسج الخيال بل هي حقيقة، عاشها أحد طلاب السادس الإعدادي لهذا العام، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل إن الطالب حصل على أسئلة مادتي الفيزياء والأحياء بذات الطريقة.

وكان العراق قد شهد عمليات تسريب واسعة في الأسئلة الإمتحانية للصفوف المنتهية منذ الاحتلال الأميركي، إلاّ أن هذا العام كان مختلفاً نوعاً ما بعد دخول الفيسبوك على المسألة، وبقوة.

وهو ما كان له الأثر الكبير في إرتفاع المعدلات التي حصل عليها الطلبة بفرعيهم الأدبي والعلمي.

وأشارت مصادر صحفية عن قيام مسؤولين في وزارة التربية بتسريب الأسئلة الإمتحانية، إلاّ أننا لم نسمع عن إجراء رادع بحق أي مسؤول فيما يتعلق بالأسئلة الإمتحانية.

فالوزارة نفت وعلى لسان الوزير محمد تميم أي تسريبات للأسئلة وأكدت ان الأسئلة موضوعة داخل خزانة حديدية، لا يمكن فتحها إلاّ من قبل اللجان المختصّة.

فيما قال المشرف في وزارة التربية  نوري رداد أن “الأسئلة لم تسرب وكل ما أذيع هو كذب وان الوزارة حريصة كل الحرص إن أبلغت بتسريبها بتبديلها بالنسخة الأحتياطية ولم يتم توزيعها قبل الامتحان”, مضيفاً أنه “إن كانت سربت فما الدليل على ذلك؟ وكيف تم تسريبها ونسبة الرسوب هذه السنة في ارتفاع عن العام الماضي؟”.

ومع ذلك فإن المراقبون لسير العملية التعليمية في العراق يؤشرون إرتفاع مؤشر المعدلات النهائية للطلاب بشكلٍ كبير، وهو ما سيترك أثره على خطط القبول في الجامعات والكليات وعلى المستوى العلمي في دائرة التعليم العالي خصوصاً إذا ما وضع الطالب غير المناسب في المكان غير المناسب.

اترك رد

فيديو

مؤسسة الرائد الثقافية

الرائد نت
موسوعة إليكترونيّة شاملة ومحدّثة بطريقة تغني الزائر بكافة المعلومات المرتبطة بالواقع العراقي

تواصل معنا

تواصل مع مؤسسة الرائد الثقافية

العراق - بغداد

+9647801988624 +9647707596529

info@alraeed.net

العودة الى الاعلى