الرائد نت
مجلة الرائدواحات الإيمانأمثال نبوية مثل النبي صلى الله عليه وسلم والساعة
cghjkdf_1-1

أمثال نبوية مثل النبي صلى الله عليه وسلم والساعة

 

كان النبي (صلى الله عليه وسلم) خلال سنوات الدعوة المباركة يسعى إلى إحداث أعظم التأثير في نفوس المؤمنين، مستخدماً في ذلك وسائل شتى تقرب المفاهيم إلى الأذهان والعقول.

ومن بين تلك الوسائل إستخدام الأمثال والصور والتشبيهات التي زخرت بها كتب السنة النبوية فكانت ثروة غنية.. لا غنى عنها.

منذ ذلك ما رواه سهل بن سعد أن النبي (صلى الله عليه وسلم) قال (مَثَلي ومَثلُ السَّاعَةِ كَفَرَسَيْ رِهَانٍ مثلي ومثلُ الساعة كمثلِ رَجُلٍ بَعَثَهُ قَوْمُه طليعةً فلَمَّا خَشِيَ أن يُسْبَقَ ألاحَ بِثَوْبِه ( أُتِيْتُم أُتِيْتُم ) ثم يقول أنا ذلك)، إسناده لا بأس به.

وفي تبيان المعاني التي تضمنها الحديث النبوي الشريف، نجد أن الشارحين له فسروا الصور التي تضمنها فقالوا:

أصل ذلك أن الرجل إذا أراد إنذار قومه وإعلامهم بمخوف وكان بعيداً نزع ثوبه وأشار به إليهم فأخبرهم بما دهمهم وأكثر ما يفعل ذلك طليعة القوم ورقيبهم وفعلة ذلك أبين للناظر فهو أبلغ في الاستحثاث على التأهب للعدو.

وربط الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم بين هذا المشهد وبين التأهب لقيام الساعة ويوم القيامة، فكأنه عليه (أفضل الصلاة والسلام) يستحث الجهود، وينبه الغافلين، ويوقظ النائمين صائحاً فيهم ( أتيتم أتيتم ) منذراً ومحذراً من الساعة وأهوالها.

وهذا الحديث مدعاة للتمسّك برسالة المصطفى (صلى الله عليه وسلم) والإنقياد لهديه، فهو المنذر المنبّه المحذّر، لننجو يوم قيام الساعة مما قد يحيق بنا إن اخترنا طريق الظلال والغفلة.

اترك رد

فيديو

مؤسسة الرائد الثقافية

الرائد نت
موسوعة إليكترونيّة شاملة ومحدّثة بطريقة تغني الزائر بكافة المعلومات المرتبطة بالواقع العراقي

تواصل معنا

تواصل مع مؤسسة الرائد الثقافية

العراق - بغداد

+9647801988624 +9647707596529

info@alraeed.net

العودة الى الاعلى