الرائد نت
مجلة الرائدمنوعاتنبض العراقفي بيتنا مشكلة .. طفل التوحد
126883024618598mbf63ef

في بيتنا مشكلة .. طفل التوحد

 

شخّص الأطباء حالته بالتوحد، وبرغم صغر سنّه إلاّ أن إخوته لم يقدّروا حالته، فهم يتسلطون عليه أغلب الوقت ما يؤدي به إلى الانهيار والصراخ ومن ثم تكسير الأشياء.

قد يكون هادئاً في اغلب الأوقات لكن نوبة الصراخ تسيطر عليه بمجرد رؤية إخوته، الأمر الذي يضطرني لترك المنزل في كثير من الأحيان والذهاب عند أهلي لأيام ليهدأ من جديد، ماذا افعل وحياتي تتدمر ؟

أم ريم

عزيزتي أم ريم، نسأله تعالى أن يعينك وتتجاوزي هذه الفترة الصعبة فهي تحتاج للصبر والمواجهة.

لا شك عزيزتي، أن الأسرة تتأثر حياتها كثيرًا وتصاب بالإحباط، فالوالدان يشعران بالذنب كيف يقضون الوقت الكافي للتعامل مع ابنهما الذي أصيب بالتوحد؟، ثم يشعران بالذنب كيف يقضون الوقت الكافي مع أطفالهم العاديين الذين لا يعانون من التوحد؟

إن من الأمور الهامة التي يجب على العائلة عندما يظهر من بين أطفالهم طفل مصاب بالتوحد، تفسير هذه الحالة لإخوانهم وأخواتهم، وشرح حالة أخيهم المصاب بالتوحد، وذلك ليندمج هؤلاء الأطفال مع أخيهم المصاب بهذا المرض، حتى تبنى بينهم روابط مع أخيهم المصاب، ولا بد من تكوين مشاعر لديهم أن أخاهم مثلهم يساويهم إن لم يفقهم في حقوقه حتى يعاملونه معاملة سوية.

فهو لا يستطيع التكلم معهم، لكنه قادر على الشعور بالحب والحنان والتفاهم بهما، بهذا يقع على عاتق الأبوين تعليم الإخوة تفهم وضع أخوهم، وأنه بالصبر معه سوف تحققون شيئاً جميلاً في دمجه معهم، وليكون واحداً منهم.

كان عليك منذ البدء دمج هذا الطفل بإخوته ليشعروا به، فابدئي من الآن بدمجه معهم والتكلم معه بهدوء ومعهم بهدوء، وحاولي أن تقربيهم منه وأن يعطوه الهدايا، فالإندماج والإجتماع من طبع الإنسان، وهذا مهم جدا للأطفال، ولكن قد تكون أقل أهمية لطفل التوحد نفسه.

ثم هناك أمر آخر: إذ ربما يشعر الإخوة تجاه أخيهم المتوحد بالحرج عندما يتصرف أمام الناس تصرفا غير عادي، قد تعلموا هذا الحرج منك أو من أبيهم، فعليكما أنت ووالدهما توعيتهم اتجاه أخيهم ليتقبلوا ما يقوم به، من دون أن يشعروا بالحرج.

وفي هذه الحالة تقع عليك واجبات من أجل تخفيف التوتر وجلب الهدوء لهذا الطفل، وذلك باتباع ما يلي:

1- أن تقوما أنت والأب، بتعريف المجتمع المحيط بكما بالتوحد وما يجب على هؤلاء الأطفال – ومعهم الأسرة – أن يقوموا به نحو طفل التوحد.

2- أن تقدمي بعض الحوافز التشجيعية لإخوته وأصدقائهم الذين يظهرون إهتماماً أكثر بإشراك طفل التوحد معهم في اللعب أو تفهم

اترك رد

فيديو

مؤسسة الرائد الثقافية

الرائد نت
موسوعة إليكترونيّة شاملة ومحدّثة بطريقة تغني الزائر بكافة المعلومات المرتبطة بالواقع العراقي

تواصل معنا

تواصل مع مؤسسة الرائد الثقافية

العراق - بغداد

+9647801988624 +9647707596529

info@alraeed.net

العودة الى الاعلى