الرائد نت
مجلة الرائدمنوعاتنبض العراقواحات الإيمانقوافل الشهداء .. الشيخ عبد الكريم محمد جراد الدوسري / د. عبد الله جار الله يونس العبيدي
6353410352173808718

قوافل الشهداء .. الشيخ عبد الكريم محمد جراد الدوسري / د. عبد الله جار الله يونس العبيدي

قوافل الشهداء .. الشيخ عبد الكريم محمد جراد الدوسري

ولد في مدينة الفاو بمحافظة البصرة 1952 م، نشأ في وسطٍ محافظ على القيم العربية والاسلامية، وتعلم في كنفها قيم الاسلام والاعتزاز بدين الله عزوجل .

حاصل على شهادة البكلوريوس في اللغة العربية والشريعة الاسلامية سنة 1978 – 1979 ، وقد تم تكليفه بمهمة الإمامة والخطابة في عدد من مساجد البصرة حتى سنة 1992 ثم عُيّن على الملاك الدائم لوزارة الاوقاف، كما عمل مدرسا في مدرسة الحسن البصري . وكان احد اعضاء جمعية الشبان المسلمين.

والشهيد هو احد أعضاء الهيئة الادارية في جمعية المكتبة الاهلية  وعضوا مؤسسا في جمعية ابن سيرين الخيرية . ثم اصبح رئيسا لابن سيرين .

عمل مسؤولا للحزب الاسلامي في فرع الزبير الى عام 2007 ثم تم انتخابه مسؤولا لمركز الحزب الاسلامي في البصرة . ثم ترشح من قبل الحزب الاسلامي العراقي ليخوض انتخابات مجالس المحافظة عام 2009 ليفوز في الانتخابات وليصبح عضوا في مجلس محافظة البصرة .

عمل في عدة لجنات داخل مجلس المحافظة ولعل ابرزها رئيس اللجنة العليا لتعويض المزارعين المتضررين في المدّ الملحي في شط العرب لعام 2009، كما عمل نائباً لرئيس لجنة العلاقات ومنظمات المجتمع المدني، وعضواً فاعلاً في لجنة الزراعة، وعضواً في لجنة الخدمات.

وللشيخ انجازات عديدة يشهد له بها أهل البصرة، منها تقديم الرعاية والدعم لعدد من الأيتام وأهالي الشهداء وذويهم، قام بتقديم الدعم والمعونة الماليّة لأكثر من (250) عائلة فقيرة ومعوزة من خلال تواجده في مجلس محافظة البصرة، ساهم في تعيين أكثر من (450) شخص على ملاك وزارة الداخلية، كما قام بتقديم التعويض (2800) عائلة في قضاء الزبير وأبي الخصيب والفاو وناحية السيبة ممن تضررت مزارعهم وحيواناتهم في المدّ الملحي في شط العرب، إذ كان رئيساً للجنة العليا لتعويض المتضررين في ذلك المد الملحي، كما ساهم بتعيين (200) شخص بعقود على ملاك مديرية الوقف السني، قدّم عدة مشاريع لدعم المزارعين في الزبير وأبي الخصيب وشط العرب والفاو وشمال البصرة. تم إنجاز الكثير منها. وكان مهتماً جداً لملف المعتقلين الأبرياء وتم بفضل الله تعالى اطلاق العديد منهم.

——————————————

10355807_480958995369158_4091091128119805510_n

قوافل الشهداء .. د. عبد الله جار الله يونس العبيدي

ولد في عام 1980 وحاصل على شهادة ماجستير في الادارة والاقتصاد من جامعة الموصل وكان استشهاده قبل ايام من موعد مناقشته للدكتوراة. نشأ وتربى في الجامع الكبير في الموصل وتربى على يده عشرات الشباب، التحق في الحركة الاسلامية في بداية التسعينات من القرن الماضي وثم انتقل الى منطقة 30 تموز وحاز على حب الشباب له وكان من رواد المساجد وخصوصا في جامع الصحابة وقد ترك بصمة واثر طيب في نفوس الشباب وشارك في نشاطات كثيرة منها اخلاقي نبراس حياتي وحملة محمد قدوتنا ومؤسس  حملة احباب المصطفى ونشاطه في منطقته ويشهد له الجميع بذلك وكان يعطي دروس في القران الكريم واسس حلقات من العلوم الشرعية ومسوؤل  العمل التربوي ومعروف عنه بتقوى والدعوة وسيرته الطيبة في منطقته ومسجده وكليته وفي  اخر لقاء له رحمه الله كان يتكلم عن استقبال المصيبة عند المؤمن وردد كلمة الدكتور المرشد محمد بديع المرشد العام للاخوان المسلمين ( والله لا انكص عن الحق اننا لم نكن نهذي حين قلنا ان الموت في سبيل اللع اسما امانينا)

رحمك الله يا ابا يزن واسكنك فسيح جناته، استشهد رحمه الله اثناء عودته من الكلية في الساعة الثانية ظهرا بتاريخ 27/5/2014 م حيث قاموا بفتح عليه النار امام بيته واستشهد على الفور.

اترك رد

فيديو

مؤسسة الرائد الثقافية

الرائد نت
موسوعة إليكترونيّة شاملة ومحدّثة بطريقة تغني الزائر بكافة المعلومات المرتبطة بالواقع العراقي

تواصل معنا

تواصل مع مؤسسة الرائد الثقافية

العراق - بغداد

+9647801988624 +9647707596529

info@alraeed.net

العودة الى الاعلى