الرائد نت
dxhjbn

الرائد .. قلم ومبدأ

 

بمناسبة صدور العدد رقم (100) لمجلة الرائد، نعيد نشر قصيدة الشاعر المبدع فريد الدليمي عن مجلة الرائد

صرخة حقِ  ..

قد سُمِعَتْ ..

في زمنِ الهمسْ ..

صدقٌ في الطرحِ .. وتحليلٌ ..

أملٌ يُسكِتُ .. صوت اليأس ..

فـ (الرائدُ) .. لا يكذبُ أهله ..

حاشا أن تُتهَمَ الشمس ..

موقفُ حقٍ ..

لا يتأخر ..

رمزٌ للاعلام الهادف ..

في زمنٍ ..

قد أصبحَ فيه الباطلُ رأياً

ومقالاتُ الموت ..

مواقف ..!

فسماسرةُ الموقفِ كـثـرٌ ..

والسوقُ الهابطُ .. في وطني ..

يزخرُ بالأعلام الزائف ..

هذا العام الثالث يمضي ..

والمبدأُ .. هو نفسُ المبدأ

ايمانٌ ، صدقٌ ، أخلاقٌ

لا أعرف .. من أين سأبدأ ..؟

(فالرائدُ) كلٌ كبلادي ..

لا يتجزأ ..

آلاف الأقلام .. تراخت

لم تجرؤ أن تكتبْ حرفْ

لكن في (الرائدِ) أقلامٌ

لا تعرفُ طعماً للخوف ..

تكتبُ عن وطنٍ مسلوبٍ

يرزحُ تحت الظلمِ سنين ..

عن طفلٍ ..

عن أم ثكلى ..

عن غربةِ أرضٍ وحنين ..

عن محتلٍ حَلَّ بأرضي

شرِبَ الماء وباع الطين

في (الرائد) أقرأ أو أسمع .

نبضَ عراقي ..

صفحاتٌ تكتبُ عن وطنٍ ..

لو أن الدنيا قد رحلتْ ..

فهو الباقي ..

وعلى العالمِ .. عين تنظر

في الرائدِ .. عبر الآفاقِ

نسجت ضوءاً .. يحملُ ذوقاً

لا يشبهُ كلَّ الأذواقِ ..

وملفاتٌ تروي قصصاً

عمّا يحدثُ في الأرجاءِ

وقوافلُ عزٍ .. شرّفَها

أن يذكر فيها الشهداء

والأسرةُ .. وهموم الناسِ

وقضيةُ فكرٍ .. وبناء

من بين مجلات بلادي ..

اسم (الرائدِ) .. صار لواء

بوركتِ .. وبوركَ مَن فيكِ

يا ألَقَاً ..

يا صدق الكلمة ..

يا أملاً ..

يولدُ من ألمٍ ..

يا كفاً .. لم يلقي قلمه ..

اقتحمي .. فالناسُ عطاشى ..

مَن غير (الرائدِ) مقتحمة ..؟

مَن غير (الرائدِ) .. قد حفرتْ ..

في الصخرِ ..

لكي توصل فكره ..

أو صنعت جيلاً دعوياً ..

أو زرعت للوحدة بذره ..

لا أفشى سراً ..

إن قلتُ ..

أن الرائدَ .. رغم القيدِ

(مدرسةُ الأقلام الحرة)

 

اترك رد

فيديو

مؤسسة الرائد الثقافية

الرائد نت
موسوعة إليكترونيّة شاملة ومحدّثة بطريقة تغني الزائر بكافة المعلومات المرتبطة بالواقع العراقي

تواصل معنا

تواصل مع مؤسسة الرائد الثقافية

العراق - بغداد

+9647801988624 +9647707596529

info@alraeed.net

العودة الى الاعلى