الرائد نت
تاريخنامجلة الرائداعـــلام الدعـــوة .. الشيخ عبد العزيز سعد الربيعة
1 001 (7)

اعـــلام الدعـــوة .. الشيخ عبد العزيز سعد الربيعة

 

ولد في مدينة الزبير سنة 1929 ونشأ نشأة صالحة بتوجيه والديه الكريمين، وقد استفاد الإبن عبد العزيز من ثقافة والده وزاد عليها باهتمامه بالتراث الإسلامي والفكر الإسلامي المعاصر والحرص على اقتناء المجلات الإسلامية، كمجلة (الإخوان المسلمون) وما صدر بعدها من مجلات كالتربية الإسلامية وغيرهما.

تلقى تعليمه الابتدائي بمدرسة الزبير، والثانوي بمدرسة الدويحس الدينية العريقة التي تأسست سنة 1766م، وكانت مركزاً لطلبة العلم يأتون إليها من نجد والأحساء والكويت والخليج  وتعتبر دراسته في هذه المدرسة الفترة الذهبية من حياته العلمية لتحصّله على مختلف العلوم الشرعية وعلوم اللغة.

وبعد تخرّجه، التحق بمدرسة النجاة الأهلية معلماً قرابة العشرين عاماً، كما تولى الإمامة والخطابة بمسجد الرشيدية خلفاً لشيخه محمد الشهوان، وكانت خطبة يوم الجمعة تتناول مختلف الموضوعات وشتى الأمور من اجتماعية وخلقية ودينية وفقهية واقتصادية وسياسية وتوجيهات دعوية وبرامج تربوية.

وهو من أوائل من ارتبط بجماعة الإخوان المسلمين في الزبير من خلال مجلتهم (الإخوان المسلمون) الإسبوعية، وعن طريق دعامتهم المدرسين الذين أوفدهم الإمام البنا إلى الأقطار العربية للتدريس في مدارسها، حيث كان محمد عبد الحميد أحمد مدرساً بمتوسطة البصرة، وكان ممن استجابوا للدعوة واقتنعوا بالفكرة في وقت مبكر، وكان ذلك أواخر عام 1945م.

وفي سنة 1979م، انتقل إلى الرياض حيث سكن في حيّ جبرة، وكان يحضر دروس الشيخ عبد العزيز بن باز (رحمه الله) في جامع الإمام تركي في الديرة، ثم انتقل إلى حيّ النسيم، حيث عمل إماماً لمسجد عبدالعزيز، وكان له دور مهم في توجيه المصلين والاهتمام بتحفيظ القرآن الكريم لعدد منهم.

كما كان يشارك في كل أنواع النشاط الإسلامي، ولا يتأخّر إلا لعذر قاهر، فأنت تراه في الرحلات الكشفية في الصحراء والرحلات البحرية والنهرية والتدريبات الرياضية ومجالس الدروس الفقهية والدعوية، ومجالس التلاوة والأذكار، وقيام الليل والمحاضرات، والندوات، والخطب والاحتفالات، والمناسبات، وعيادة المرضى، وحضور الجنائز ومجالس الإصلاح بين الناس وحفلات الزواج، وكل نشاط فيه المثوبة والأجر من الله.

وقد اختاره الله إلى جواره يوم الأربعاء الموافق 14/4/1999م، حيث دفن في مقبرة النسيم بمدينة الرياض، بعد تشييع جماهيري غفير وصلى عليه أكثر من مرة في المسجد والمقبرة.

 

تغمد الله بواسع رحمته واسكنه فسيح جناته..

 

اترك رد

فيديو

مؤسسة الرائد الثقافية

الرائد نت
موسوعة إليكترونيّة شاملة ومحدّثة بطريقة تغني الزائر بكافة المعلومات المرتبطة بالواقع العراقي

تواصل معنا

تواصل مع مؤسسة الرائد الثقافية

العراق - بغداد

+9647801988624 +9647707596529

info@alraeed.net

العودة الى الاعلى