الرائد نت
كلمة العددمجلة الرائدمئة عددٍ.. من ينابيع الرائد
HGfffJHGJ

مئة عددٍ.. من ينابيع الرائد

 

في مسيرة بدأت على هدى، قطعت أيامها وشهورها مجلة الرائد التي بدأت نوراً عندما ادلهمت الخطوب لتمضي رائدة في نقل الحقيقة ومعالجة الحدث والوقوف على القيم الكبيرة التي غرستها في صفحاتها بحروف نقشتها عقول نيرة وقلوب مبصرة وعشاق عقيدة وحماة وطن سهروا الليالي وجالوا الأيام ليكونوا رواد الفضيلة في زحام مليء بالرذائل، فلله درهم ما أنبلهم في فضلهم.

واليوم تقدم نورها الشهري الذي بلغ المولود المائة لتمضي برواحلها تعطر الأجواء وتسر الأنظار بمداد يكتب بالحب يعقبه الحرص وبالنقاء يعقبه الانتقاء لتألف واحة خضراء غناء من القيم الراقية والكلمات العذبة الصافية، ولولا حرج العاملين فيها لبحت بسرٍ يغيب عن كثير؛ دعوني ابوح فالساعة ساعة بوحٍ: إنهم قوم لا يتقاضون مقابل جهدهم أي مالٍ، سوى ما يطلبونه منا من دعاء، فاللهم وفقهم جميعاً وتقبل منهم أعمالهم، وأغنهم بحلالك عن حرامك وبفضلك عمن سواك.. فهنيئا للرائد بأقلامها ومجاهديها.. وشكرا لهم ملء السموات والأرض

اترك رد

فيديو

مؤسسة الرائد الثقافية

الرائد نت
موسوعة إليكترونيّة شاملة ومحدّثة بطريقة تغني الزائر بكافة المعلومات المرتبطة بالواقع العراقي

تواصل معنا

تواصل مع مؤسسة الرائد الثقافية

العراق - بغداد

+9647801988624 +9647707596529

info@alraeed.net

العودة الى الاعلى